34.7 C
Kuwait City
May 24, 2019
Gulflance
Home » لبنان ودَّع بطريرك الاستقلال الثاني… بحزن ورجاء وسط حضور رسمي وشعبي لبناني وعربي وأجنبي حاشد
AlSeyassah

لبنان ودَّع بطريرك الاستقلال الثاني… بحزن ورجاء وسط حضور رسمي وشعبي لبناني وعربي وأجنبي حاشد

“حزب الله” الغائب الوحيد عن الاجماع

السنيورة: إيمانه بلبنان مصدر أمل

البخاري: نقتدي برسالته عربياً

بيروت – وكالات: ودع لبنان أمس، بطريرك الاستقلال الثاني الكاردينال الماروني مار نصر الله بطرس صفير، وشيعه إلى مثواه الأخير، وسط حداد وطني شامل، وإقفال المؤسسات العامة والخاصة والمدارس والجامعات، وفي ظل مشاركة رسمية وروحية وشعبية لبنانية وعربية وأجنبية، إذ أوفدت كل من فرنسا وبريطانيا ودول عدة من الاتحاد الأوروبي ممثلين عن قادتها لحضور الجنازة، أما عربيا فكان ملفتا التمثيل العالي المستوى لقادة دول مجلس التعاون الخليجي، إما عبر ممثلين شخصيين أو تكليف السفراء المقيمين في لبنان.
وفيما توقف البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي عن تقبل التعازي في صالون الصرح ظهراً، وأقفلت أبواب كنيسة الصرح البطريركي في بكركي، تمهيداً للترتيبات التي سبقت مراسم جنازة صفير، حيث وضعت أكاليل من الزهور باسم رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحكومة سعد الحريري على نعش الفقيد.
وانطلق موكب الجثمان من الكنيسة عصر أمس، وخرج النعش من كنيسة “سيدة الانتقال” في اتجاه الساحة الخارجية
حيث يوضع على المذبح في نعش يرمز إلى حياة التجرد والنسك.
وقال المسؤول الإعلامي في بكركي وليد غياض إنه “تم استبدال نعش صفير الذي نحته الفنان رودي رحمه خلال مراسم الدفن بآخر أقل وزناً وأكثر بساطة ليشبه الحياة المتواضعة التي عاشها الراحل”.
وأضاف إن النعش الجديد حمل لينقل من كنيسة سيدة الانتقال إلى الباحة الخارجية لبكركي.
وغاب “حزب الله” عن مراسم الدفن، لكن رئيس مجلس النواب نبيه بري حضر على رأس وفد من حركة “أمل”، فيما ضم الوفد الدرزي نحو ألفي شخص، بينهم ضباط برتب عالية، كما حضر نواب “التيار الوطني الحر” ووزراؤه.
وقال رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق فؤاد السنيورة “أكن الكثير من الود والتقدير للبطريرك، وهذا التقدير لمسته في الأيام الصعبة التي مر بها لبنان، وكان دائماً على إيمانه وثقته بلبنان وتصرفه الدائم ككبير جداً في هذا الدور الذي كان يقوم به من أجل الحفاظ على لبنان ونحن خسرناه جسداً، ولكنه باق في وجدان كل اللبنانيين”.
من جانبه، أكد السفير السعودي في بيروت وليد البخاري “لا شك أن صفير هو من أهم ركائز السلام والعيش الواحد في لبنان ويختزل ذاكرة وجدانية في العالم العربي، الاسلامي والمسيحي وقدمنا لتقديم التعازي والمشاركة في التأبين ونقتدي برسالته في لبنان وفي العالم العربي”.
أضاف إن “البطريرك هو أب للسلام والعيش المشترك في لبنان ونشارك في الجنازة بتكليف من القيادة السعودية”.

Source link
Click here to read more news from @al-seyassah

Related posts

القوى العاملة لأصحاب الأعمال: تقديم إقرار البيانات أو الوقف

Hani AbuShanab

تمديد العمل المسائي بمراكز خدمة المحافظات

Hani AbuShanab

الجيش يكافح التهريب عبر الحدود السورية

Hani

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link
Sign-up for exclusive content. Be up to date with Gulflance
Subscribe
Subscribe
close-image

You're currently offline