40.4 C
Kuwait City
May 23, 2019
Gulflance
Home » “عفسة” المراجعين في هيئة المعلومات المدنية… منذ صلاة الفجر مراجعون أكدوا لـ"السياسة" أنهم يدفعون ثمن أخطاء موظفين… وإلغاء ملصق الإقامة فاقم معاناتهم
AlSeyassah

“عفسة” المراجعين في هيئة المعلومات المدنية… منذ صلاة الفجر مراجعون أكدوا لـ"السياسة" أنهم يدفعون ثمن أخطاء موظفين… وإلغاء ملصق الإقامة فاقم معاناتهم

* أحمد إبراهيم: ثلاثة أيام “كعب داير” من الإقامة للمعلومات المدنية بسبب خطأ موظف
* بسام أحمد: استبشرنا خيراً بإلغاء ملصق الإقامة لكن الوضع مزرٍ وطوابير انتظار لا تنتهي
* بشار العلي: المراجعون حائرون بين المعلومات المدنية والجوازات في طوابير لا نهاية لها
* المعلومات المدنية: زيادة ساعات الشفتات من 8 صباحاً إلى 5 مساءً لتسليم البطاقات

كتب- محمد غانم:

على عكس الهدف المرتجى منه، جاء تطبيق قرار الغاء ملصق الاقامات من الجوازات الذي بدأ تطبيقه في 10 مارس الماضي، وبدلا من القضاء على البيروقراطية وتكدس المراجعين، تشهد أروقة الهيئة العامة للمعلومات المدنية في جنوب السرة ازدحاما شديدا ومعاناة يومية يواجهها المراجعون بسبب تضاعف الاعداد التي تراجع الهيئة، اما لانهاء اجراءات تجديد البطاقة او لتعديل الاسماء سواء باللغة العربية او اللاتينية تلك المشكلات الناجمة عن القرارالمذكور، في وقت تقف فيه الجهات المعنية عاجزة عن الحل، ويدفع المراجع ثمن كل ذلك ساعات طويلة من الانتظار سواء داخل المعلومات المدنية أو إدارات شؤون الاقامة في المحافظات الست ودفع رسوم استخراج الاقامة مرتين بسبب خطأ موظف هنا او هناك لا ذنب له فيه.
“السياسة” التقت عددا من المراجعين داخل مبنى المعلومات المدنية في جنوب السرة الذين أكدوا استمرار مأساتهم اليومية.
في هذا الإطار، قال احمد ابراهيم “من مصر”: انه منذ ثلاثة ايام “كعب داير” بين المعلومات المدنية وادار شؤون الاقامة التابع لها لتعديل خطأ في اسمه باللغة الانجليزية على حد تعبيره، مبينا أنه خلال الايام الثلاثة يصلي الفجر ويذهب الى مقر المعلومات المدنية مرة والى شؤون الاقامة مرة اخرى في الساعة الخامسة صباحا والانتظار في طابور طويل قبل بدء الدوام الرسمي في العاشرة صباحا، مضيفا: “نحن ندفع ثمن اخطاء موظفين”.
من جانبه، قال بسام احمد “سوري”: عندما سمعنا عن الغاء مصلق الاقامة من الجوزات استبشرنا خيرا بأن الاجراءات التي نواجهها لانهاء مثل هذه المعاملات سوف تكون اكثر سهولة لكن الوضع كما ترى اعداداً غفيرة ومهولة منذ الصباح الباكر وهناك من يأتي بعد صلاة الفجر مباشرة لكي يأخذ دوره في طابور طويل لا نهاية له.
وتوجه باستغاثات الى المسؤولين في المعلومات المدنية او ادارات شؤون الاقامة بان تجد حلولا جذرية لهذه المشكلة الصعبة التي تواجه الالاف حاليا بسبب خطأ في حرف في اسم من الاسماء الموجودة في البطاقة المدنية.
أما بشار العلي “فلسطيني” فقال: “من المفترض ان التطوير والتحديث في اي مجال من شانه التسهيل على المراجعين خاصة في الدوائر الحكومية لاسيما ان العالم كله والعمل الاداري يشهد طفرات هائلة من خلال الاستعانة بالتكنولوجيا الحديثة”، مضيفا لكن ما نراه الان من ازدحام يؤكد ان هناك مشكلة ومشكلة ليست سهلة فمنذ مايقرب من شهرين او بالتحديد منذ صدور قرار الغاء الملصق الخاصة بالاقامة من الجوازات والمراجعون حائرون بين المعلومات المدنية والجوزات وفي طوابير لانهاية لها وامور ضد الانسانية لاسيما في شهر الصيام.

ربكة مستمرة
على الطرف المقابل، اكدت مصادر مسؤولة في الهيئة العامة للمعلومات المدنية لـ” السياسة” ان الامور كانت على ما يرام والاعداد التي تراجع الهيئة يوميا تمشي بمعدل طبيعي ولاشكاوى من المراجعين الى ان صدر قرار الغاء الملصق الاقامات من الجوازات.
وأضافت أن القرار احدث ربكة في الجهتين المعلومات المدنية نفسها وادارات شؤون الاقامة وذلك بسبب الاخطاء التي ترد في الاسماء سواء باللغة الانجليزية او العربية، مبينة أن الهيئة اتخذت عددا من الاجراءات لمواجهة هذه الاعداد في حدود الامكانات المتاحة اهمها زيادة الشفتات الخاصة بتسليم البطاقة الجاهزة من 8 صباحا الى 5 مساء فضلا عن تسريع وتيرة العمل بحيث اصبح هناك انجاز مضاعف لتصدير البطاقة من 9 الاف يوميا الى 20 الفا كما تم تفعيل خاصية على صفحة الهيئة والخاصة بتجديد الاقامة لتعديل الاسماء باللغة العربية واللاتينية الا ان هناك الكثيرين لايعرفون التعامل مع هذه الاليات خاصة من غير المتعلمين من الجنسيات كافة.
واوضحت المصادر ان هذه الاعداد تتضاعف كلما اقترب موسم السفر في الاجازات الصيفية لاسيما بعدما تم اعتماد البطاقة المدنية بديلا عن الجواز الامر الذي قد يعرض المسافر لعدم السفر بسبب خطا بسيط في الاسم مثلا والهيئة بدورها تحاول تقديم كافة سبل المساعدة للمراجعين من خلال موظفيها.

طابور الانتظار الطويل
طوابير الاستلام (تصوير – محمود جديد)
انتظار إلى ما لا نهاية

Source link
Click here to read more news from @al-seyassah

Related posts

استجواب المبارك إلى اللجنة التشريعية الغانم : كل الخيارات متاحة والحسم بالتصويت للبت في مدى مواءمته مع الدستور والسياسة العامة التي يُساءل عنها رئيس الوزراء

Hani AbuShanab

البلدية: العاصمة أصدرت 158 ترخيصا في أبريل الماضي

khaled

الأمير استقبل ولي العهد ورئيس الوزراء

Hani

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link
Sign-up for exclusive content. Be up to date with Gulflance
Subscribe
Subscribe
close-image

You're currently offline