20.9 C
Kuwait City
November 18, 2019
Gulflance
Home » جريدة الراية – قطر صوت مهم لأمن
Raya

جريدة الراية – قطر صوت مهم لأمن

أكّد نيكولاس ج. راسموسين، المدير السابق للمركز الوطنيّ الأمريكي ‏لمكافحة الإرهاب في عهد الرئيسين الأمريكيين باراك أوباما ودونالد ‏ترامب أهمية استضافة الدوحة اجتماع المجموعة الرئيسية لمؤتمر ‏ميونخ للأمن، بما يبرز ‏قطر كصوت مهم في مناقشات الأمن الإقليمي والدولي، وما يشكّله من ‏فرصة مهمة لتسليط الضوء على أزمات المنطقة والشرق ‏الأوسط. ‏

وقال، في حوار مع الراية: يحظى مؤتمر ميونخ بأهمية كبيرة كونه يجمع نخبة ‏من القادة والروّاد في قطاع الأمن على مستوى العالم، مُؤكدًا أنّ حضور ‏أعضاء المجموعة الرئيسية لمؤتمر ميونخ للدوحة لمناقشة القضايا ‏الأمنية الشائكة، يعكس الأهمية الكبيرة التي تحظى بها منطقة الشرق ‏الأوسط بالنسبة للمجتمع الدولي بأسره. ‏

وشدّد المدير السابق للمركز الوطني الأمريكي ‏لمكافحة الإرهاب والمدير التنفيذي بالإنابة لمعهد ماكين للقيادة الدولية، ‏على أن قطر والولايات المتحدة يربطهما تعاون إيجابي وثيق وقوي في ‏مكافحة الإرهاب بين مسؤولي إنفاذ القانون والاستخبارات والسلطات ‏الأمنية في البلدين، مُؤكّدًا أنه تعاون قائم على الاحترام المتبادل، ‏والاحترافية التي يتمتع بها الجانبان. ‏

وأكّد على أن نوعية التهديدات التي نواجهها في العالم الحديث سواء ‏التهديدات الإرهابية أو تهديدات أمن المعلومات العابرة للحدود، تتطلب ‏تعاونًا وثيقًا لتعزيز الجهود الأمنية المشتركة بين كافة الدول. كما ‏رفض الربط بين الإرهاب والإسلام قائلًا إنّ ذلك يزيد من صعوبة مهمة ‏العاملين على مكافحة الإرهاب وغيرها من التفاصيل في السطور التالية: ‏

‏- ‏تستضيف الدوحة مؤتمر ميونخ للأمن لبحث قضايا شائكة حول ‏أمن المنطقة والعالم، من واقع خبرتك في مكافحة الإرهاب، ما ‏أهمية هذا الاجتماع وانعقاده بالدوحة لأوّل مرة؟ ‏

‏– مؤتمر ميونخ للأمن يجمع العديد من القادة والشخصيات ‏الرائدة في قطاع الأمن على مستوى العالم، ولذلك فإنه سيشكل ‏فرصة مهمة لتسليط الضوء على ما يحدث هنا في منطقة الخليج ‏والشرق الأوسط، كما أنه يبرز قطر كصوت مهم في هذه ‏المُناقشات، ليس فقط حول الأمن الإقليمي ولكن الدولي أيضًا.

– اعتدنا أن تتمّ مُناقشة قضايا وأزمات الشرق الأوسط في منابر دولية ‏خارجية، فما أهمية طرح هذه المناقشات من قلب المنطقة على طاولة ‏الدوحة؟

— الشرق الأوسط منطقة تعاني توترات وصراعات عديدة، وهناك حقائق ‏على الأرض تؤكّد أن هذه التوترات والنزاعات يمكن أن تصل تداعياتها ‏إلى كافة أنحاء العالم، ما يعني أنه ليس فقط الشرق الأوسط الذي ‏يُواجه أزمات عندما تقع الصراعات على أرضه، ولذلك أعتقد أنه من ‏المهم أن يتم عقد مؤتمر مثل مؤتمر ميونخ للأمن وحضور أعضائه إلى ‏الدوحة لإبراز ما تحظى به هذه المنطقة من أهمية كبيرة للمُجتمع ‏الدولي بأسره. ‏

 

الأمن السيبراني

– إلى أى مدى أصبحت تهديدات الأمن السيبراني وأمن المعلومات خطيرة ‏وملحة، وتستوجب وقفةً دولية لمواجهتها والحدّ من خطورتها؟

— العالم أصبح أكثر ترابطًا بصورة متزايدة بعد ثورة الإنترنت والتقنيات ‏الحديثة. وفي قطاع الأمن السيبراني وأمن المعلومات يمكن للجهات ‏الفاعلة في الدول أو الجماعات الإرهابية تشكيل تهديدات خطيرة سواء ‏كانت تهديدات اقتصادية أو سياسية أو أمنية، ولذلك فإن هذه التهديدات ‏التي نواجهها في قطاع الأمن السيبراني، تتطلب أن نبذل مزيدًا من ‏الجهد والوقت لتطوير طرق جديدة لحماية أنفسنا. ‏

— وما أهمية أن يجمع مؤتمر ميونخ بالدوحة، صانع القرار إلى جانب ‏الباحث والخبير في قضايا الأمن التي تهدّد أجزاءً متفرقة من العالم، ‏وما تأثير ذلك في فاعلية مخرجات المؤتمر؟ ‏

— في قضايا مثل قضايا الأمن السيبراني على وجه الخصوص، حيث ‏تكون المسائل التقنية والفنية معقدة، وتشكل تحديًا للبعض في فهمها، ‏فإنه من المهم أن تجمع الأشخاص ممن يتمتّعون بخبرة في السياسات ‏والتشريعات إلى جانب الخبراء في المسائل التقنية؛ لأنه فقط من خلال ‏جمع هذه الخبرات على طاولة حوار واحدة، تزداد فرص الوصول إلى ‏حلول ناجعة. ‏

شبكة دولية ‏

– وما هو مردود هذه اللقاءات وكيفية تفعيل مخرجاتها على أرض الواقع؟ ‏

— يتم تحقيق ذلك بالفعل ليس فقط من خلال نشر ومشاركة المعلومات، ‏ولكن أيضًا بتشكيل شبكة من العلاقات بين كافة المُشاركين، فمن خلال ‏عملهم مع بعضهم البعض ومُناقشة هذه القضايا الشائكة، يتمّ خلقُ ‏شبكة علاقات مهمة مع الشركاء في كافة أنحاء العالم، ومن ثم يكون ‏لدينا شبكة واسعةٌ من المعلومات والخبرات والتجارب التي يمكن أن ‏تشكل مرجعًا يعتمد عليه في مواجهة التحديات الأمنيّة المُشتركة، وهو ‏أمر في غاية الأهمية للعاملين في قطاع الأمن بصفة عامة. ‏

 

منظومة أمنيّة ‏

-دعت قطر إلى إنشاء منظومة أمنية إقليمية شاملة، كيف ترون هذه ‏الدعوة وأهمية التعاون الدولي في مواجهة التهديدات الأمنية التي ‏يشهدها العالم في السنوات الأخيرة؟

— إن نوعية التهديدات التي نواجهها في العالم الحديث سواء التهديدات ‏الإرهابية أو تهديدات تزييف وتضليل المعلومات التي تعدّ تهديدات ‏عابرة للبلدان والحدود الوطنية والدولية، تتطلب تعاونًا وثيقًا لتعزيز ‏الجهود الأمنية المشتركة بين كافة الدول وليس فقط على المستوى ‏الثنائي، ولكن على المستوى متعدد الأطراف أيضًا، وهذا النوع من ‏التعاون الدولي يعدّ ركيزةً أساسية في مواجهة هذه التهديدات.‏

 

قطر والولايات المتحدة

– كيف ترى التعاون القائم بين قطر والولايات المتحدة الأمريكية في ‏مكافحة آفة الإرهاب العالمية؟

— رغم أنني لست في الإدارة الأمريكية الحالية، ولكنني أعلم جيدًا أن هناك ‏تعاونًا إيجابيًا قويًا ووثيقًا بين مسؤولي إنفاذ القانون والاستخبارات ‏والسلطات الأمنية الأخرى في بلدَينا، وترتكز على الاحترام المتبادل. ‏وهو نوع من التعاون الذي نحتاجه، فعندما يعمل محترفون مع نظرائهم ‏المحترفين أيضًا فإن ذلك يُساعد بدرجة كبيرة على حلّ المشكلات ودون ‏أن تعرقل السياسة تعاونهم. ‏

الإرهاب لا دين له

– من خلال مسيرتك في مكافحة الإرهاب، ما تقييمك لتكرار الربط بين ‏الإرهاب والإسلام؟

— من وجهة نظر شخص يكافح الإرهاب منذ سنوات، فإن ربط الإرهاب ‏والتطرف بديانة محددة، يجعل عملنا أكثر صعوبة لأن الإرهاب لا يتعلق ‏بدين ولكن بأشخاص تحرّكهم أيدلوجيات وأفكار متطرفة للقيام بأعمال ‏عدائية عنيفة، وهي أعمال مرفوضة بكل تأكيد من كافة الديانات ‏والمُجتمعات.‏           

Source link
Click here to read more news from @raya

Related posts

جريدة الراية – اعتماد أول مركز للتدريب

Raya

جريدة الراية – ارتفاع التجارة بين الكويت

Raya

جريدة الراية – قطر تتصدر حجم التجارة

Raya

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link
Sign-up for exclusive content. Be up to date with Gulflance
Subscribe
Subscribe
close-image