36 C
Kuwait City
October 16, 2019
Gulflance
Home » جريدة الراية – جاهزون لاستضافة دورة الألعاب
Raya

جريدة الراية – جاهزون لاستضافة دورة الألعاب

كشف سعادة جاسم البوعينين الأمين العام للجنة الأولمبية القطرية نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة لدورة الألعاب العالمية الشاطئية «انوك» قطر 2019، على جاهزية الدوحة لاستضافة الحدث الكبير الذي يقام لأول مرة في التاريخ، بمشاركة أكثر من 1200 رياضي ورياضية يمثلون 97 دولة سيتنافسون في 14 مسابقة، وذلك خلال الفترة من 12- 16 أكتوبر الجاري.

وعقد سعادته مؤتمراً صحفياً بقاعة لوسيل بمقر اللجنة الأولمبية بحضور السيدة جونيلا ليندبيرج أمين عام اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية «أنوك» وخليل الجابر رئيس اتحاد السباحة مدير الشؤون الرياضية باللجنة الأولمبية القطرية ومساعد الأمين العام للعمليات في اللجنة المنظمة للبطولة، وعلي غانم الكواري رئيس اتحاد الطائرة مساعد رئيس اللجنة المنظمة مساعد مدير البطولة لكشف تفاصيل النسخة الأولى للألعاب الشاطئية العالمية.

وفي بداية المؤتمر قدّم سعادة جاسم البوعينين الشكر إلى اتحاد اللجان الوطنية الأولمبية «الأنوك» على ثقته في دولة قطر لاستضافة للنسخة الأولى من دورة الألعاب العالمية الشاطئية «انوك 2019» وهذا يُعزّز المكانة الرائدة لدولة قطر لاستضافة مختلف الفعاليات والأحداث الرياضية العالمية.

وتم توقيع عقد الاستضافة لما يقارب من 3 أشهر وبالرغم من قصر المدة الزمنية للتحضير والإعداد والتجهيز لاستضافة هذه الدورة إلا أن هذا لم يكن عذراً لعقد العزم لاستضافة نسخة استثنائية متميزة تؤكد قدرة قطر على استضافة كبرى الأحداث العالمية، ودائماً ما تنظم دولة قطر دورات عالمية للمرة الأولى في الشرق الأوسط ولكن هذه هي النسخة الأولى في العالم في دولة قطر وهو ما سيكتبه التاريخ، وعاقدون العزم على تنظيم بطولة استثنائية.

وأضاف: «نقدّم الشكر إلى جونيلا ليندبيرج أمين عام اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية «أنوك» وفريق العمل على تعاونهم المستمر طوال فترة التحضير لاستضافة هذا الحدث».

وأشار البوعينين إلى الدعم الكبير من القيادة الرشيدة، وقال في المؤتمر الصحفي: «مما لا شك فيه أن هناك دعماً كبيراً من القيادة الرشيدة على رأسهم حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، الداعم الأول للرياضة وللرياضيين وأيضاً توجيهات سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية رئيس اللجنة المنظمة للدورة، الذي أكد على أهمية هذه الأحداث الرياضية لإلهام جيل الشباب القطري لممارسة الرياضة، وأيضاً هناك العديد من النجاحات التي تحققت في الفترة الماضية، وكان آخرها بطولة العالم لألعاب القوى وعلى ضوئها استضافة الدولة ثالث أكبر حدث رياضي بالعالم والتي كانت ناجحة واستثنائية وحظيت بإشادة دولية وحضور جماهيري كبير، في الوقت الذي كانت هناك جهود لفرق العمل التي عملت من أجل التحضير لاستضافة الدورة في نفس الوقت وقد باشرت اللجان العاملة أعمالها على مدار الثلاثة أشهر الماضية من أجل التحضير لتنظيم النسخة الألى، وبلا شك فإن الرياضة من أهم الركائز لرؤية دولة قطر 2030، ونؤكد على ثقتنا استضافة هذا الحدث العالمي وبنجاح كبير».

واستطرد قائلاً: «نرحّب بالرياضيين من 97 دولة وعددهم تجاوز 1200 رياضي يتنافسون في 14 لعبة مختلفة خلال 6 أيام، في 4 ملاعب حديقة أسباير والقطيفية وملاعب نادي الغرافة والحي الثقافي بكتارا، الذي يحتضن افتتاح الدورة غداً وكما سيحتضن أغلب المباريات الختامية للدورة في 16 أكتوبر الجاري».

وقال نائب رئيس اللجنة المنظمة: «أنتهز الفرصة لتوجيه الشكر إلى كافة المؤسسات والشركات ومختلف الهيئات وجهات الدولة على رعايتها ودعمها وجهودها مع اللجنة المنظمة لاستضافة هذا الحدث من أجل رفع اسم قطر عالياً، كما أقدم الشكر إلى وسائل الإعلام المحلية والدولية، على دورها البارز في نقل القصص والوقائع والأحداث والصور إلى كافة أنحاء العالم ومن هذا المنطلق فقد حرصنا على توفير بيئة تساعد وسائل الإعلام على إنجاز مهامها وعملها بشكل متميز».

وأشار سعادة الأمين العام للجنة الأولمبية إلى أن دولة قطر دائماً على استعداد لاستضافة كبرى الأحداث العالمية وبطولة العالم لألعاب القوى الأخيرة حققت نجاحاً كبيراً والآن نستضيف الألعاب الشاطئية العالمية وتعقبها مُباشرة استضافة التصفيات الآسيوية لكرة اليد والمؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020، وأيضاً التصفيات الآسيوية للرماية المؤهلة أيضاً إلى أولمبياد 2020، وأيضاً بطولة العالم للسباحة في شهر نوفمبر المقبل، وبطولة العالم للأندية لكرة القدم في شهر ديسمبر المقبل وصولاً إلى تنظيم مونديال قطر عام 2022 لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط، مبيناً أن الدوحة تمتلك الاحترافية اللازمة لتحقيق التميز في تنظيم الأحداث الرياضية المختلفة.

الحضور مجاناً للجماهير

غداً.. حفل الافتتاح في كتارا

أكد سعادة جاسم البوعينين، الأمين العام للجنة الأولمبية القطرية، نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة لدورة الألعاب العالمية الشاطئية «أنوك»، أن حفل افتتاح النسخة الأولى من دورة الألعاب العالمية الشاطئية سيقام في السابعة من مساء يوم غد في مؤسسة الحي الثقافي «كتارا» بحضور جميع الفرق المشاركة، مشيراً إلى أن حفل الافتتاح سيشهد احتفالية أنيقة ومبسطة سترسل من خلالها قطر رسالة تبين أهمية وقيمة الرياضة في حياة الشعوب.

وأكد البوعينين أن الحضور لحفل الافتتاح وكافة منافسات الدورة سيكون مفتوحاً بالمجان أمام الجماهير، مشيراً إلى أن الجماهير سوف تستمتع غداً بحفل الافتتاح، حيث تمّ تخصيص 5 آلاف مقعد في كتارا لاستقبال الجماهير، كما ستكون الفرصة سانحة أمام الجماهير والعائلات من أجل الاستمتاع بالمنافسات وتواجد نجوم العالم في الألعاب الشاطئية التي تشهد ألعاباً جديدة للمرّة الأولى.

المنافسات تبدأ غداً بنظام 4×4

8 فرق تنافس في طائرة السيدات

متابعة – فريد عبدالباقي:

كشفت اللجنة المنظمة للدورة عن جدول مباريات منافسات كرة الطائرة الشاطئية (السيدات) التي ستقام خلال الفترة من 12 حتى 16 أكتوبر الجاري على ملاعب الغرافة الشاطئية، وتقام المباراة النهائية في الحي الثقافي (كتارا). وتشهد البطولة التي ستقام بنظام 4×4 مشاركة 8 فرق لفئة السيدات مشاركة 8 فرق أيضاً تم توزيعها على مجموعتين تضم الأولى فرق البرازيل والتشيك والولايات المتحدة الأمريكية ونيجيريا، وتضم المجموعة الثانية فرق أستراليا وكندا وفانواتو و جامبيا. ومن المُقرر أن تنطلق منافسات السيدات في الثامنة صباح الغد بمواجهة تجمع المنتخب البرازيلي مع نظيره النيجيري وفي نفس التوقيت يلتقي المنتخب الأمريكي مع نظيره التشيلي ضمن مباريات المجموعة الأولى، وفي العاشرة صباحاً يلتقي المنتخب الأسترالي مع نظيره جامبيا، وفي نفس التوقيت يلتقي المنتخب الكندي مع نظيره منتخب فانواتو ضمن مباريات المجموعة الثانية، وفي الثانية عشرة ظهراً يلتقي المنتخب الأمريكي مع نظيره المنتخب النيجيري، ونفي التوقيت يلتقي المنتخب التشيلي مع نظيره المنتخب النيجيري ضمن الجولة الثانية من مباريات المجموعة الأولى. وتستكمل منافسات السيدات في اليوم التالي، حيث يلتقي المنتخب الكندي مع نظيره الجامبي في الخامسة مساءً، ونفس التوقيت يلتقي منتخب فانواتو مع نظيره الأسترالي ضمن المجموعة الثانية، وفي السادسة مساءً يلتقي المنتخب البرازيلي مع نظيره الأمريكي، ويليه في السابعة مساءً مواجهة تجمع بين المنتخب النيجيري مع نظيره التشيلي ضمن المجموعة الأولى. بينما يلتقي المنتخب الأسترالي مع نظيره الكندي في التاسعة مساءً، على أن يتقابل المنتخب الجامبي مع نظيره منتخب فانواتو في نفس التوقيت بالمجموعة الثانية. وتقام مباريات الدور الثاني يوم (14 الجاري)، على أن تنطلق مباراتا الدور نصف النهائي في اليوم التالي (15 أكتوبر)، ويشهد اليوم الختامي (16 الجاري) إقامة لقاء المركز الثالث في الرابعة عصراً، والمباراة النهائية تقام في الخامسة مساءً في الحي الثقافي (كتارا).

الكاس الناقل الرسمي للدورة

الدوحة – الراية:

أكد عيسى بن عبدالله الهتمي مدير عام قنوات الكاس الرياضية أن قنوات الكاس ستقدّم تغطية خاصة لمنافسات الدورة التي تستضيفها الدوحة حتى السادس عشر من شهر أكتوبر الجاري. وأوضح الهتمي: استعدت قنوات الكاس (الناقل الرسمي للدورة) لتقديم التغطية التي تتواكب مع قيمة الحدث العالمي الكبير الذي يقام على للمرة الأولى وتستضيفه ملاعب كتارا وأسباير والغرافة وفندق ريتز كارلتون.. وذلك من خلال فريق تغطية يقوم برصد كل التفاصيل وجميع المنافسات التي تنطلق اعتباراً من اليوم الجمعة مع استوديو مُصاحب لجميع المنافسات. وتابع الهتمي: ستنقل قنوات الكاس جميع المنافسات على قنواتها المفتوحة التي ستكون متاحة لجميع المشاهدين.

وأوضح الهتمي: أن تغطية فعاليات دورة الألعاب العالمية الشاطئية تمثل لقنوات الكاس أهمية كبيرة خصوصاً أن الدورة تشهد مشاركة أكثر من 1200 رياضي يمثلون 97 لجنة أولمبية وطنية وخمس قارات، حيث تعتبر دورة قطر 2019 بمثابة دورة أولمبية للألعاب الشاطئية.

وأضاف الهتمي: سنقدّم تغطية لكافة المنافسات التي تشهدها الدورة في رياضات الأكواثلون وكرة السلة 3X3 وتسلّق الصخور الصناعية وكرة اليد الشاطئية والكاراتيه والتزلج المظلي على الماء والتزلج اللوحي بالحدائق وكرة القدم الشاطئية وسباق السباحة.

جونيلا ليندبيرج أمين عام «أنوك» تؤكد:

ثقتنا غير محدودة في قدرات قطر التنظيمية

دولة قطر أثبتت أنها جاهزة للتحدي المرتقب بإمكانياتها الكبيرة

أكدت السيدة جونيلا ليندبيرج، أمين عام اتحاد اللجان الأولمبية الوطنيّة «أنوك»، ثقة «الأنوك» غير المحدودة في قدرات قطر على استضافة الحدث، وقالت: الدورة تقام في قطر لأول مرة، وقد أسند أمر تنظيمها لدولة قطر في وقت قصير قبل 3 أشهر فقط، ورغم أن المهمّة كانت تبدو صعبة للتجهيز لاستضافة دورة بهذا الحجم خلال هذه المدة الزمنيّة القصيرة خصوصاً في ظل استضافة قطر أيضاً لبطولة العالم لألعاب القوى، ولكن دولة قطر بإمكانياتها الكبيرة أثبتت عملياً أنها جاهزة للتحدي الكبير وأن العمل الذي تمّ إنجازه بشأن الترتيب للبطولة يبرهن أن العالم على موعد مع دورة مميّزة.

وقدمت الأمين العام «الأنوك» الشكر لدولة قطر حكومة وشعباً على قبولها تنظيم البطولة في فترة زمنية قياسية أكملت خلالها الجاهزية للحدث الكبير، وأشادت في الوقت نفسه بالجدية القطرية والرغبة الكبيرة في تنظيم مثالي وهو ما يبيّن أن قطر لديها الخبرة والدقة اللازمتان في تقديم حدث مميّز، وأكدت جونيلا ليندبيرج أنهم في «أنوك» واثقون في تنظيم الحدث الكبير للبطولة خصوصاً في الجانب الخاص بالمنافسات وملاعب الدورة والترتيبات اللوجستية من تنقل وحضور جماهيري وملاعب تدريبات وإقامة، مشيرة إلى التزام قطر الكامل بالمعايير في تنظيم البطولات وهو ما لمسوه من خلال متابعتهم ومراقبتهم لسير التحضيرات القطريّة.

وأشارت إلى أن الدورة تشهد رياضات جديدة تمثل تحدياً للرياضيين، متمنية التوفيق لكافة المشاركين واللجنة المنظمة ونجاح هذا الحدث المميّز من نوعه.

علي غانم الكواري:

الطائرة ستشهد منافسات جديدة

أكد علي غانم الكواري، رئيس اتحاد الطائرة، مساعد نائب رئيس اللجنة المنظمة، مساعد مدير الدورة، على جاهزية الملاعب والمنشآت لاستضافة منافسات البطولة من بينها ملاعب كرة الطائرة، مشيراً إلى أن المنافسات ستقام في أربعة أماكن مختلفة، حيث ستكون منافسات الطائرة واليد في نادي الغرافة وهناك منافسات في أسباير، وأغلبها ستكون في كتارا التي سوف تستضيف ختام المنافسات، وجاهزون لانطلاقة الحدث اعتباراً من اليوم من خلال منافسات كرة القدم واليد التي تنطلق اليوم.

وأشار الكواري إلى قدرة قطر على استضافة هذه البطولة الكبيرة التي تقام لأول مرة في تاريخ «الأنوك» والتي تؤكد الثقة الكبيرة في اتحاد اللجان الأولمبية الوطنيّة في دولة قطر لا سيما أن إسناد المهمة إلى دولتنا كان قبل 3 أشهر فقط.

وأكد علي الكواري أن الدورة سوف تشهد منافسة جديدة في كرة الطائرة الشاطئية وهي 4 ضد 4 وهي المرة الأولى التي تخوض فيها المنتخبات مثل هذه المنافسات، وحرصنا على تجهيز منتخبنا في الفترة الماضية، وأعتقد أن كافة الفرق سوف تفاجأ بهذه المنافسة بينما سيكون المنتخب الأمريكي هو الأكثر صعوبة في هذه المُنافسات.

توماس باخ يحضر حفل الختام

أكدت السيدة جونيلا ليندبيرج أمين عام اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية «أنوك» على حضور الدكتور توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدوليّة ختام دورة الألعاب العالمية الشاطئية 16 أكتوبر الجاري، وأشادت بتعاون اللجنة العليا المنظمة للدورة برئاسة سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني وحرصها على تطبيق أعلى المعايير في تنظيم البطولة وهو ما تأكد لهم في متابعتهم لسير التحضيرات القطريّة للحدث.

خليل الجابر:

استضافة «الأنوك» تؤكد قدرات قطر العالمية

أبدى خليل الجابر، رئيس الاتحاد القطري للسباحة، مساعد الأمين العام للعمليات في اللجنة المنظمة لدورة الألعاب العالميّة الشاطئية «أنوك 2019»، سعادة كبيرة بثقة اتحاد اللجان الوطنية الأولمبية «أنوك» في دولة قطر لاستضافة الدورة الأولى، وهو ما يؤكد قدرات قطر على استضافة كبرى الأحداث العالميّة من خلال توافر البنية التحتية والكوادر القادرة على استضافة هذه الأحداث وبطريقة متميّزة. وأضاف: نعلم أن هناك الكثير من الأحداث العالمية في الأجندة الدوليّة، وقد استضفنا مؤخراً بطولة العالم لألعاب القوى «الدوحة 2019» بنجاح كبير والآن بطولة «الأنوك» الشاطئية ويعقبها التصفيات الآسيوية لكرة اليد المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020 والتصفيات الآسيوية للرماية المؤهلة للأولمبياد أيضاً وبطولة العالم للسباحة في شهر نوفمبر وبطولة العالم للأندية لكرة القدم في نهاية العام الحالي، كل هذه الأحداث تؤكد ثقة الاتحادات الدوليّة في دولة قطر وتميّزها في استضافة كبرى الأحداث لا سيما أن إسناد هذه الدورة لقطر كان قبل 3 أشهر فقط، ونؤكد جاهزيتنا لاستضافة كافة الأحداث والفعاليات الرياضية العالميّة. وأضاف: جاهزون لانطلاق هذا الحدث بمشاركة عدد كبير من اللاعبين، وهي فرصة للاستمتاع بمنافسات هذه الدورة اعتباراً من اليوم، وثقتنا كبيرة في تحقيق ما نصبو إليه. وعن المشاركة في منافسات السباحة قال: حرصنا على التواجد في هذا الحدث العالمي على أرضنا من خلال المشاركة بلاعب ولاعبة في منافسات 5 كلم سباحة في المياراة المفتوحة، ونتمنّى لهما التوفيق في منافسة أبطال العالم ونتمنّى تحقيق نتائج جيّدة ومركز متقدّم.

Source link
Click here to read more news from @raya

Related posts

جريدة الراية – إقبال على جناح «التحويلية»

Raya

جريدة الراية – أمـان يطلـق مـبادرة تمـكين

Raya

جريدة الراية – 7 عقود إنشائية للطرق

Raya

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link
Sign-up for exclusive content. Be up to date with Gulflance
Subscribe
Subscribe
close-image

You're currently offline