26.9 C
Kuwait City
October 24, 2019
Gulflance
Home » جريدة الراية – الوكرة يقسـو عـلى السداوية
Raya

جريدة الراية – الوكرة يقسـو عـلى السداوية

متابعة – حسام نبوي:

تمكّن فريق الوكرة من تحقيق فوز عريض على حساب السد بخمسة أهداف مقابل هدف في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس في إطار مباريات الجولة الأولى من كأس Ooredoo، حيث سيطر الوكرة على مجريات اللقاء منذ البداية ووضح مدى تأثر السد بغياب لاعبيه واعتماده على اللاعبين الشباب في المباراة.

انتهى الشوط الأول بتقدّم الوكرة 3-1، وافتتح عبد الرحمن مسعد الأهداف للوكرة في الدقيقة 35، وتعادل رامي سهيل للسد في الدقيقة 40، وفي الدقيقة 41 عاد الوكرة وتقدّم بالهدف الثاني من ركلة جزاء لعمر علي، وفي الدقيقة 45 أضاف جاسم الجلابي الهدف الثالث للوكرة، ومع بداية الشوط الثاني أضاف رياض ناصر الهدف الرابع للوكرة في الدقيقة 52.

المباراة بدأت قوية للغاية ومفتوحة من الطرفين، وشهدت أول فرصة حقيقية للوكرة في الدقيقة الخامسة من كرة وصلت إسماعيل محمود خارج المنطقة سدّدها قوية أنقذها الحارس ركنية.

وبعد أداء مفتوح من الجانبين ينجح الوكرة من هجمة مرتدة من خطف الهدف الأول من كرة عرضية وصلت عبد الرحمن مسعد داخل المنطقة سدّدها في الشباك، وكاد الوكرة أن يضيف الهدف الثاني بعد دقيقتين من الهدف الأول لولا أن تسديدة إسماعيل محمود ارتطمت بالعارضة وتحوّلت ركنية.

لم يفقد السد الأمل في العودة واستطاع في الدقيقة 40 من إدراك التعادل بعد مجهود كبير لعلي أسد الذي مر من الدفاع من اليسار ومرّر عرضية لتجد رامي سهيل يكمله بسهولة داخل الشباك، لكن لم يهنأ السد بالتعادل بعد أن احتسب الحكم ركلة جزاء للوكرة في الدقيقة 41 نتيجة عرقلة جاسم الجلابي وتقدّم عمر علي للركلة وسدّدها داخل الشباك، وفي الدقيقة الأخيرة يحصل الوكرة على خطأ في اليسار خارج المنطقة تصدي الجلابي للكرة وسدّدها مباشرة داخل الشباك في الدقيقة 45 .

واصل الوكرة اللعب والهجوم وواصل الرغبة في إحراز المزيد من الأهداف مع بداية الشوط الثاني، ونجح في خطف الهدف الرابع بالدقيقة 52 من ركنية وصلت على رأس رياض ناصر داخل المنطقة سدّدها قوية تصطدم بمدافع سداوي وتغيّر اتجاهها وتسكن شباك السد.

وفي الدقيقة 86 تمكّن إسماعيل محمود من تسجيل الهدف الخامس للوكرة من تصويبة متقنة سكنت الشباك، ولم تشهد المباراة أهدافاً أخرى لتنتهي بفوز الوكرة بخمسة أهداف مقابل هدف.

الريان يهزم الشحانية بثلاثية

فاز الريان على الشحانية بثلاثة أهداف دون رد في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس في أولى جولات كأس Ooredoo ويحقق بداية قوية في البطولة.

جاءت بداية المباراة متوسطة المستوى وتقاسم الفريقان السيطرة على مجريات اللعب مع أفضلية هجومية لصالح الريان الذي حاول جاهداً الوصول إلى مرمى الشحانية وتسجيل هدف التقدم، وتمكن بالفعل من تحقيق ذلك في الدقيقة 19 عندما مرّر سبستيان سوريا الكرة إلى أحمد السعدي على حدود منطقة جزاء الشحانية وتوقع الجميع أن يلعبها السعدي عرضية داخل المنطقة إلا أنه سدّدها قوية سكنت الشباك معلناً عن تسجيل هدف التقدم للريان.

وفي الدقيقة 39 كاد الشحانية أن يُدرك التعادل عندما لعب مسعد الحمد كرة عرضية نموذجية حوّلها الدوكالي باتجاه مرمى سعود الهاجري حارس الريان إلا أنها ارتدت من القائم الأيسر، ويضيع هدف محقق، وقبل انطلاق صافرة ناهية الشوط الأول أتيحت فرصة أخرى للشحانية للتعديل عندما لعب أمانجوا كرة عرضية قابلها عبد العزيز برادة بتسديدة إلا أنها اصطدمت بالحارس لينتهي الشوط بتقدّم الريان بهدف دون رد.

وفي الشوط الثاني واصل الشحانية محاولاته الهجومية واندفع للأمام، لكنه دفع ثمن ذلك بتلقي شباكه هدفاً آخر في الدقيقة 61 عندما لعب تاباتا تمريرة سحرية إلى عبد الرحمن الحرازي جعلته في مواجهة مرمى الشحانية فلعبها بطريقة رائعة من أعلى الحارس مسجلاً الهدف الثاني للريان ويزيد مهمة الشحانية صعوبة في العودة.

وفي الدقيقة 85 سدّد تاباتا كرة ساقطة من منتصف الملعب خدعت الحارس وسكنت الشباك مسجّلاً الهدف الثالث للريان، ولم تشهد الدقائق الأخيرة المزيد من الأهداف لتنتهي المباراة بفوز الريان بثلاثة أهداف دون رد.

الأهلي يتفوق على أم صلال بثنائية

فاز الأهلي على أم صلال بهدفين دون رد في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس ببطولة كأس أوريدو، والتي بدأت بشكل هادئ للغاية، وانحصر اللعب في منطقة وسط الملعب، وتبادل لاعبو الفريقين الكرات في محاولة للسيطرة على مجريات اللقاء، ومع مرور الوقت نجح لاعبو أم صلال في السيطرة الهجومية، وكثف الفريق من الضغط الهجومي على دفاعات الأهلي بحثاً عن تسجيل هدف التقدم لكن لم تسفر الهجمات عن أي أهداف، وشهدت الدقائق الأخيرة من الشوط الأول أفضلية للاعبي الأهلي وقاموا ببعض المحاولات لتسجيل هدف التقدم لكن دون فائدة لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

وفي الشوط الثاني واصل الأهلي محاولاته الهجومية حتى نجح في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 52 عندما مرّر بارو صديقي الكرة بعد مراوغته لدفاع أم صلال بمجهود فردي رائع إلى أبيل ماثيو الذي حوّل الكرة بقدمه اليمنى في شباك حارس أم صلال مهند نعيم مكللاً مجهود فريقه بهدف رائع، وفي الدقيقة 90 أضاف نبيل الظهر الهدف الثاني للأهلي لينتهي اللقاء بفوز الأهلي بهدفين دون رد.

الخور يتحـدى العـربـي

يلتقي من جديد فريقا الخور والعربي في تمام الخامسة ونصف من مساء اليوم ضمن مباريات الجولة الأولى من المجموعة الثانية في بطولة كأس Ooredoo، حيث كان الفريقان قد التقيا في الأسبوع السادس من بطولة الدوري، وفاز العربي بثلاثة أهداف مقابل هدف في مباراة كانت قوية ومثيرة للغاية.

وسيحاول الخور خلال هذه المباراة تعويض الخسارة من العربي بالرغم من أن المنافسة في البطولة تختلف عن الدوري، في المقابل سيسعى العربي للفوز مجدداً على الخور، وهذا ما يؤشر على أن المواجهة ستكون حماسية وكبيرة.

ومع أن لكل بطولة حساباتها إلا أن مدرب الخور عمر نجحي يسعى من خلال البطولة الحالية إلى تجاوز بعض الأخطاء التي حصلت في صفوف فريقه ونزف النقاط في الدوري، والنظر للأمام في بطولة كأس Ooredoo، أما العربي فهو الآخر يطمح لتعزيز صورته الجيدة التي ظهرت بالموسم الحالي في الوقت الذي يعيش منافسة قوية وحضور فاعل، وسيرمي المدرب هيمير هالجريمسون بكل ثقله من أجل أن يواصل فريقه الأداء والنتائج الجيدة.

الغـرافة يلتـقي الدحيل اليـوم

مواجهة صعبة وقوية ستجمع بين الدحيل والغرافة، حيث يدشّن الفريقان مشوارهما في بطولة كأس Ooredoo، وسيغيب عنهما اللاعبون الدوليين الملتحقين بالمنتخبات الوطنية، وكذلك بعض المحترفين الأجانب المنضمين لمنتخبات بلدانهم في الاستحقاقات الدولية المُقرّرة خلال الفترة الحالية.

وتعتبر البطولة بمثابة فرصة كبيرة أمام كل فريق لتجهيز بعض اللاعبين، وكذلك منح الفرصة لبعض الشباب لاكتساب المزيد من الخبرات، ولأن الدحيل والغرافة يفتقدان عدداً من لاعبيهما الدوليين في هذه المرحلة، فمؤكد أنها ستكون فرصة ذهبية للمدربين لتجريب بعض الخطط التكتيكية والفنية وللوقوف على مستوى بعض اللاعبين.

السيـلية وقـطـر يبحثان عن الانتصار

يلتقي السيلية ونادي قطر في مواجهة ستكون صعبة على الفريقين وكل منهما يبحث عن الفوز، وذلك ضمن الجولة الأولى لفرق المجموعة الثانية، ولا يمكن الحديث عن هذه المباراة، بمعزل عما يقدّمه الفريقان منذ بداية الموسم وحتى الآن من مستويات ونتائج، وربما تكون هذه البطولة فرصة جديدة أمام الفريقين لتجاوز بعض السلبيات والأخطاء التي ظهرت مؤخراً في بطولة الدوري،

ومن المؤكد أن السيلية وجهازه الفني يرى في البطولة فرصة رائعة لزيادة التجانس بين اللاعبين،

على الجانب الآخر، تعتبر البطولة فرصة مثالية لنادي قطر ولمدربه الوطني وسام رزق الذي تولى مهمة تدريب الفريق عقب إقالة المدرب كارلوس ألوس بسبب سوء النتائج.

 

Source link
Click here to read more news from @raya

Related posts

جريدة الراية – 50 % زيادة الإنتاج

Raya

جريدة الراية – إعلان الفائزين بجائز الكتابة

Raya

جريدة الراية – تونس تنتخب رئيسا جديدا

Raya

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link
Sign-up for exclusive content. Be up to date with Gulflance
Subscribe
Subscribe
close-image

You're currently offline