11.4 C
Kuwait City
November 20, 2019
Gulflance
Home » جريدة الراية – الأمطار تعيد الحياة للبر
Raya

جريدة الراية – الأمطار تعيد الحياة للبر

 

كتب – حسين أبوندا:

أعادت مياه الأمطار الحياة للنباتات والأشجار في البر القطري، حيث شهدت الأيام الماضية هطول كميات كبيرة من الأمطار على المناطق الوسطى والغربية من البلاد مثل الشحانية والخريب وروضة راشد والمناطق المحاذية لطريق أبوسمرة، وحرص العديد من المواطنين على توثيق لحظات هطول الأمطار بالصور ونشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ورصدت  الراية  عودة الحياة للغطاء النباتي في المناطق البرية وتجمعات المياه التي ساهمت في إضفاء مشهد جمالي دفع الكثيرين من الأسر والشباب للخروج والاستمتاع بالمناظر الطبيعية البديعة التي ينتظرونها من العام للعام.

وتساهم مياه الأمطار التي تسقط على البلاد في مثل هذه الفترة من كل عام في إعادة إحياء الغطاء النباتي الذي يمثل أهمية كبيرة في منع التصحر، فضلاً عن قيامه بامتصاص غاز ثاني أكسيد الكربون وإطلاق الأكسجين في الجو، كما يُشكل منظراً جميلاً يبهج الناظر ويوفر ظلاً للإنسان والحيوان ويزيد نمو الأشجار والنباتات البرية.

وناشد مواطنون وزارة البلدية والبيئة بضرورة تشديد الرقابة البيئية على المناطق البرية لمنع الممارسات الضارة بالحياة الفطرية من قبل بعض السائقين الذين يدهسون المسطحات الخضراء في الروض والوديان، وكذلك العمل على وقف عمليات الرعي الجائر التي يقوم بها بعض أصحاب الحلال في المناطق البرية.

وأكدوا أن المناطق التي تشهد هطولاً للأمطار تعافت بعد أن واجهت خلال الأشهر الماضية عوامل جوية قاسية تمثلت في ارتفاع درجات الحرارة التي أدت إلى ذبول المسطحات الخضراء وجفاف الأشجار البرية.

وتحرص وزارة البلدية والبيئة على إعادة تأهيل الروض المتدهورة بالدولة لاستعادة البيئة القطرية جمالها ونقاءها واستدامتها بعد أن تعرض البر بشكل عام، والروض بشكل خاص، للتدهور الشديد والاندثار واختفت تربته تحت رمال الصحراء بسبب سوء الاستعمال والاستغلال الجائر، بالإضافة لتعقد مناخه وما يتصف به من ندرة الأمطار وقربه من كبريات الصحارى في العالم.

وأطلقت البلدية الأسبوع الماضي المرحلة الثانية لمشروع حماية أشجار الغاف القطرية المهددة بالانقراض في روضة غافات مكين، حيث تم زراعة عشرات الأشجار ليصل عدد أشجار الغاف بالروضة في الوقت الحالي إلى أكثر من 400 شجرة. وأكد المشاركون في الحملة أن الحملة تساهم في إعادة إحياء الروض المنتشرة في البر القطري والحفاظ على الغطاء النباتي، ما أعاد للبيئة القطرية عافيتها.

وناشدت مرتادي البر ضرورة التقيّد بالطرق الممهدة وعدم دهس النباتات بسياراتهم أو دراجاتهم النارية، ما يسبب تدميراً كبيراً لها وللتربة ويقضي على الحياة الفطرية ويشوه جمال الطبيعة في البر.. داعية الجميع إلى ضرورة التعاون معها في حماية البيئة في كافة المواسم خاصة موسم هطول الأمطار وتفهم دواعي وأسباب منع الرعي وذلك من أجل إثراء الحياة الفطرية في البيئة القطرية.

Source link
Click here to read more news from @raya

Related posts

جريدة الراية – البلدية تواصل التوعية بموسم

Raya

جريدة الراية – الجيش التركي حرر 120

Raya

جريدة الراية – قطر على الطريق الصحيح

Raya

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link
Sign-up for exclusive content. Be up to date with Gulflance
Subscribe
Subscribe
close-image