24.7 C
Kuwait City
October 18, 2019
Gulflance
Home » جريدة الراية – إحالة ملفات 9 مسؤولين
Raya

جريدة الراية – إحالة ملفات 9 مسؤولين

بغداد – وكالات:

أعلن المجلس الأعلى لمكافحة الفساد في العراق، عن إحالة تسعة من «كبار المسؤولين» إلى القضاء، بينهم وزراء ووكلاء وزراء ومحافظون. وقال المجلس في بيان له أمس: «إنه تمّت إحالة عدد مهم من قضايا الفساد إلى القضاء تتعلق بتسعة من كبار المسؤولين، بعد تعزيزها بالأدلة واستكمال الإجراءات الأصولية، وتشكيل فريق لمتابعتها في المجلس». مضيفاً أنه تم عقد اجتماعات تنسيقية مع السلطة القضائية من أجل إيلائها الأولوية وحسمها أصولياً في أسرع وقت ممكن. وذكر البيان، أن «القضايا المحالة تتعلق بوزيرين ووكيلي وزارة سابقينَ في وزارات (الصناعة والمعادن ، والنقل، التعليم العالي ، والصحة) وموظف سابق بدرجة وزير، وأربعة محافظين سابقين في محافظات /‏بابل، وكركوك، ونينوى، وصلاح الدين‏»..مشيرة إلى أنه ستتم إحالة ملفات أخرى تباعاً إلى القضاء لتبرئة أو إدانة المتهمين وفق القانون. وفي سياق ذي صلة حمّل عبد المهدي الكربلائي ممثل المرجع الشيعي الأعلى بالعراق علي السيستاني حكومة بغداد والأجهزة الأمنية مسؤولية مقتل متظاهرين، وعدم حمايتهم في الاحتجاجات المطلبية الدامية التي شهدتها البلاد الأسبوع الماضي وأودت بحياة أكثر من مئة شخص. وقال خلال خطبة الجمعة في كربلاء «الحكومة وأجهزتها الأمنية مسؤولة عن الدماء الغزيرة التي أريقت في مظاهرات الأيام الماضية»،محدداً مهلة أسبوعين للسلطات كي تعلن نتائج تحقيقاتها. وشهد العراق منذ الأول من أكتوبر مظاهرات بدت عفوية تُحرّكها مطالب اجتماعية، لكنها قوبلت باستخدام الرصاص الحي والقنص.

وبلغت الحصيلة الرسمية لأعمال العنف التي طالت بغداد وجنوب البلاد ذا الغالبية الشيعية أيضاً أكثر من مئة قتيل وأكثر من ستة آلاف جريح. وأضاف الكربلائي أن ما حدث «مشاهد فظيعة تنم عن قسوة بالغة فاقت التصوّر وجاوزت كل الحدود»، معتبراً أن الحكومة مسؤولة «عندما تقوم عناصر مُسلحة خارجة عن القانون، تحت أنظار قوى الأمن، باستهداف المتظاهرين وقنصهم، وتعتدي على وسائل إعلام معينة بهدف إرعاب العاملين فيها». واتهمت الحكومة «قناصين مجهولين» بإطلاق النار على المتظاهرين والقوات الأمنية على حد سواء، في حين أشارت منظمات حقوقية إلى أن القوات الأمنية كانت مشاركة في قمع المظاهرات. واعترفت القيادة العسكرية الاثنين بحدوث «استخدام مفرط للقوة» خلال مواجهات مع محتجين في العاصمة.

ودعت المرجعية الشيعية أمس إلى «وضع حد للذين يُهدّدون ويضربون ويخطفون ويقنصون ويقتلون وهم بمنأى عن الملاحقة والمحاسبة». أما على المستوى الحقوقي فقد حضت منظمة العفو الدولية (أمنستي) السلطات الأربعاء الماضي على «التحقيق بشكل صحيح في الاستخدام المفرط والمميت» للقوة.

وأشارت أمنستي إلى أنها قابلت 8 نشطاء قالوا إنهم رأوا متظاهرين يُقتلون برصاص قناصة. وأضافت أنها جمعت شهادات تصف «حملة قاتمة من المضايقة والترهيب واعتقال ناشطين مسالمين وصحافيين ومتظاهرين».

Source link
Click here to read more news from @raya

Related posts

جريدة الراية – «بداية» يشارك في مؤتمر

Raya

جريدة الراية – انطلاق السباق المحلي الثالث

Raya

جريدة الراية – منافسة قوية بين 12

Raya

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link
Sign-up for exclusive content. Be up to date with Gulflance
Subscribe
Subscribe
close-image

You're currently offline