44 C
Kuwait City
August 7, 2020
Gulflance
Home » السعودية تدعو إلى التصدي للتهديدات التي تواجه الدول العربية – السياسة جريدة كويتية يومية
AlSeyassah

السعودية تدعو إلى التصدي للتهديدات التي تواجه الدول العربية – السياسة جريدة كويتية يومية


الرياض، عواصم – وكالات: أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان أمس،
حرص حكومة السعودية واهتمامها الشديدين بوحدة وسيادة وسلامة الأراضي العربية “وانها لا تقبل باي مساس بها أو تدخل يهدد استقرارها”.
وقال في كلمة بافتتاح الجلسة الثانية لدور الانعقاد الرابع للفصل التشريعي الثاني للبرلمان العربي، إن “المنطقة العربية تمر بمتغيرات وتحديات في العديد من دولها”، مؤكدا أهمية التحرك الجاد للتصدي للتهديدات التي تواجه الدول العربية.
ودعا إلى إيجاد حل شامل وعادل للقضية الفلسطينية، يكفل استعادة كل الاراضي العربية المحتلة، على اساس قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.
وجدد التأكيد على التمسك بالسلام كخيار ستراتيجي، وبطلان الاجراءات الاحادية التعسفية التي تتخذها سلطة الاحتلال الاسرائيلي بحق الفلسطينيين.
واكد ان قضية التكامل العربي والسوق العربية المشتركة، من اهم القضايا التي تواجه العمل العربي المشترك، والتي يجب السعي لتحقيقها في ظل التكتلات الاقتصادية الاقليمية والدولية.
وقال إن الحل السياسي هو الحل الوحيد للازمة السورية، مؤكدا دعم بلاده جهود المبعوث الخاص للامين العام للامم المتحدة لدى سوري، ومشددا على أن بلاده اتخذت الى جانب اشقائها العرب موقفا عربيا موحدا وواضحا تجاه التدخل العسكري التركي في الشمال السوري.
وأكد أن بلاده ستواصل جهودها الرامية للتوصل الى الحل السياسي الكفيل بانهاء الازمة اليمنية، مشددا على ان المملكة تبذل كل جهودها لدعم امن واستقرار اليمن.
ودعا إلى حوار وطني حقيقي يقود الى سلام شامل بين الاشقاء الليبيين وقال ان “الازمة الليبية كانت في صلب اهتمامات السياسة الخارجية للمملكة”.
وأكد سعي بلاده الى محاربة الارهاب والتحذير من خطورته، موضحا أن المملكة انشأت تحالفات اقليمية ودولية ورفضت ربط الارهاب ظلما بالدين الاسلامي الحنيف.
من جانبه، حذر رئيس البرلمان العربي مشعل السلمي من خطورة التدخلات والمُخططات العدوانية التي تقوم بها دول إقليمية، تستهدف إحياء مطامعها الاستعمارية، من خلال تكوين ميليشيات وأذرع لها داخل المجتمعات العربية وإرسال قوات عسكرية تنتهك سيادة الدول العربية وتضع يدها على ثرواتها.
ونبه “السلمي” إلى أن التطورات والمستجدات المتسارعة في العالم العربي وصلت إلى درجة غاية في الخطورة.
في غضون ذلك، صدرت موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، على إيفاد الأميرة هيفاء بنت عبدالعزيز آل مقرن، مندوبًا دائمًا للمملكة لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”.



Source link

Related posts

“لا للطائفية”… مشانق في وسط بيروت

suleiman

ثوار لبنان متأهبون… والسلطة تخشى قطع الطرق لتعطيل الاستشارات – السياسة جريدة كويتية يومية

suleiman

تدمير 6 أنفاق سرية لـ “داعش” بالأنبار – السياسة جريدة كويتية يومية

suleiman

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link

You're currently offline