8.5 C
Kuwait City
December 9, 2019
Gulflance
Home » الرهان على حكومة اللون الواحد… خدمة للأجندة الإيرانية – السياسة جريدة كويتية يومية
AlSeyassah

الرهان على حكومة اللون الواحد… خدمة للأجندة الإيرانية – السياسة جريدة كويتية يومية


بيروت ـ”السياسة” : بدا الإرباك واضحاً لدى العهد بعد بيان الاعتذار الذي تقدم به الرئيس سعد الحريري عن تشكيل الحكومة، بدليل عدم مسارعة دوائر الرئاسة الأولى إلى تحديد موعد الاستشارات النيابية الملزمة، نتيجة ما كشفته مصادر عليمة لـ “السياسة”، أن رئيس الجمهورية ميشال عون وحلفاءه لم يتوقعوا أن يبادر الحريري إلى إعلان رفضه تشكيل الحكومة، بشكل رسمي عبر البيان الذي أصدره، باعتبار أن “الثنائي الشيعي”، لا زال يراهن على عودة رئيس المستقبل عن قراره، لأنه وحده القادر على تحمل المسؤولية في هذا الظرف العصيب الذي يواجهه لبنان، بالنظر إلى علاقاته العربية والدولية، لإنقاذ الاقتصاد اللبناني من الانهيار المحتوم، إذا لم تتخذ التدابير التي تحول دون غرق المركب بمن فيه .
ورغم التداول باسم المهندس سمير الخطيب لتشكيل حكومة جديدة، إلا أن لا شيء يوحي بأن هذا الخيار أصبح جدياً، على اعتبار أن “حزب الله” و”أمل” يريدان المحاولة مجدداً مع الحريري، لإقناعه بتغيير رأيه. لكن أوساطاً مقربة من رئيس “المستقبل”، أكدت لـ “السياسة”، أن “قرار الأخير نهائي ولا رجعة عنه، بعدما لمس أن هناك من يريد تقييده وفرض الشروط عليه، وهذا ما لا يمكن القبول به”.
ولا تستغرب مصادر، أن يكون خيار “الثنائي الشيعي” الذهاب باتجاه حكومة اللون الواحد، ترجمة لأجندة إيرانية تريد وضع اليد على لبنان، على غرار ما حصل في سورية والعراق، بالرغم مما تواجهه الحالة الإيرانية في هذا البلد، باعتبار أن طهران تعمل للامساك بأوراق جديدة في المنطقة، لاستخدامها في المفاوضات مع الأميركيين .
إلى ذلك، ورداً على سؤال حول استغراب الرئيس نبيه بري عدم قيام الحكومة المستقيلة بواجباتها، اجاب مصدر مقرب من الرئيس الحريري لـ”مستقبل ويب” بالقول “حكومة تصريف الاعمال تقوم بواجباتها بمتابعة الملفات الاقتصادية والأمنية واحصاء الاضرار التي نجمت عن حوادث بيروت وطرابلس وسواهما وفقاً لما ينص عليه الدستور وبعيداً عن الضجيج الاعلامي ومحاولات استفزاز التحركات الشعبية وكأن شيئاً لم يكن في البلاد”.
وأضاف:” ما هو أهم من كل ذلك عدم تعليق الوضع الحكومي بالهواء الى ما لا نهاية وبدء الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس الوزراء وتشكيل حكومة جديدة تتصدى للمشكلات التي تتفاقم يوماً بعد يوم والوضع يتحسن، كما قال الرئيس بري ، بمجرد وجود حكومة”.
من جانبه، أشارعضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب علي بزّي، الى أن “رئيس مجلس النواب نبيه بري، أكد أن عمل اللجان النيابية انطلق اليوم، وهي مدعوة أكثر من اي وقت مضى لانجاز اقتراحات قوانين ومشاريع تلامس مطالب الناس وخصوصا انجاز موازنة 2020”.
وقال بزي بعد انتهاء لقاء الاربعاء النيابي في عين التينة: “الرئيس بري استغرب عدم قيام الحكومة المستقيلة بواجباتها، وسأل ألآ تفرض الضرورات ان تعقد الحكومة اجتماعاً؟”.
وطالب بري خلال اللقاء بحسب ما نقله بزي، بـ”عودة أموال البنوك التي أرسلت للخارج الى لبنان والمقدرة بمليارات الدولارات”.
وشدد رئيس مجلس النواب نبيه بري خلال “لقاء الأربعاء النيابي” على انه ” لا يجوز ممارسة الديكتاتورية لا في الشارع ولا في المؤسسات”.
وغرد النائب جميل السيّد، قائلاً: “كلّما سمّى الرئيس سعد الحريري اسماً لتكليفه بالحكومة، حمّله الشروط التالية لتفشيله مع الآخرين: لا مشاركة سياسية، إنتخابات نيابية مبكرة، صلاحيات استثنائية ووزارة المالية!”.
واضاف السيّد: “بالمناسبة، قال أميرٌ لتابعه: خذ هذه الرسالة المقفلة إلى الوالي، فتَح الوالي الرسالة فقرأ فيها: اقطع رأس حامل هذه الرسالة!”.



Source link

Related posts

“المكافحة” أوقعت مواطناً واثيوبياً حاولا تهريب 21 كيلوغراماً من “الكيميكال” و”الماريغوانا” في شحنة قادمة جواً من دولة أوروبية

suleiman

السيستاني يتبرأ من اتفاق سليماني والقضاء يدعم خطة المرجعية – السياسة جريدة كويتية يومية

suleiman

هوك: إيران انتهكت سيادة العراق سنوات ولا تزال تسعى للهيمنة عليه – السياسة جريدة كويتية يومية

suleiman

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link
Sign-up for exclusive content. Be up to date with Gulflance
Subscribe
Subscribe
close-image