34 C
Kuwait City
October 18, 2019
Gulflance
Home » البنتاجون يضع نظام مراقبة واسع النطاق في الشرق الأوسط
Alarab

البنتاجون يضع نظام مراقبة واسع النطاق في الشرق الأوسط

أكدت مجلة «ناشونال إنترست» الأميركية أن الولايات المتحدة تستخدم طائرات بدون طيار منذ أكثر من عقد للتجسس على دول بالشرق الأوسط منها إيران، مشيرة إلى أن أنشطة التجسس تزايدت في الآونة الأخيرة مع تنامي التوتر في المنطقة.
وأضافت في تقرير لها: «القوات الأميركية المنتشرة في الشرق الأوسط تشمل قاذفات مقاتلة من طراز «F-15E» ومقاتلات «F-22» و «F-35» وقاذفات «B-52» وغيرها، لكن مع تصاعد التوترات بين الولايات المتحدة وحلفائها من جهة، وإيران والحوثيين في اليمن من الجهة الأخرى، أصبح من المهم النظر إلى أنواع الطائرات الأميركية الأخرى الموجودة في المنطقة».
وأشارت المجلة إلى أن البنتاجون لديه نظام مراقبة واسع النطاق في منطقة الخليج، يشتمل على أقمار صناعية، وطائرات بدون طيار، وأجهزة استشعار أرضية وبحرية.

وتابعت: «عام 2010، عممت قيادة القتال الجوي التابعة للقوات الجوية الأميركية مذكرة داخلية تناقش نشر طائرات تجسس من طراز «RQ-170 Sentinel» تتحكم بها الأقمار الصناعية في قاعدة الظفرة الجوية في الإمارات.
وفي عام 2019، استضافت الظفرة طائرات «F-22s «و «F-35s» و «F-15Es» وغيرها من الطائرات الحربية الأميركية، كما أن الطائرة بدون طيار «MQ-4C» التي أسقطتها إيران في يونيو 2019 كانت قد انطلقت من الظفرة».
وذكرت مجلة «ناشونال إنترست»: «وحدة مدمجة تابعة للقوات الجوية ووكالة الاستخبارات المركزية في ولاية نيفادا كانت تدير جميع طائرات «RQ-170» التي يبلغ عددها نحو 30 طائرة، والتي صنعتها شركة لوكهيد مارتن للقوات الجوية في أوائل الألفية الجديدة، وساعدت في التجسس على العراق خلال الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003، كما قام أحد الصحافيين بتصوير واحدة في مطار قندهار في عام 2007. وأفادت تقارير بأن طائرة «RQ-170» كانت تحوم في سماء المنطقة، عندما قام قوات من البحرية بقتل أسامة بن لادن في باكستان في مايو 2011».
وتابعت المجلة: «في ديسمبر 2011، تحطّمت طائرة أميركية بدون طيار على الحدود الإيرانية الباكستانية، واستولت عليها القوات الإيرانية، ويفترض أنها كانت تقوم بالتجسس على إيران، وتحديداً برنامج الأسلحة النووية المشتبه به لطهران».
وأشارت إلى أن هناك طائرات تجسس أخرى بدون طيار من طراز «Predator» و «Reaper» تستخدمها أيضاً القوات الجوية، ووكالة الاستخبارات المركزية الأميركية.
ولفتت المجلة إلى أنه في نوفمبر 2012، أطلقت طائرة هجومية إيرانية من طراز «Su-25» صاروخاً على طائرة «بريداتور» من طراز «MQ-1»، لكنه أخطأ الهدف. وفي مارس 2013، اعترضت طائرة مقاتلة إيرانية من طراز «F-4» طائرة «بريداتور» وأخرى، ولكن طاردتها طائرة من طراز «F-22».
وأوضحت المجلة أنه لا يمكن لأجهزة طائرات «Predators» وغيرها من طائرات التجسس تجنّب اكتشافها، وفي بعض الأحيان تحتاج إلى من ينقذها، لكن طائرات «RQ-170 Sentinel» تطير بشكل مستقل، مستغلة شكلها الذي يصعب اكتشافه، وطلاءها لتفادي أجهزة الاستشعار الإيرانية.

Source link
Click here to read more news from @alarab

Related posts

الشيخ جوعان يكرم البطلين معتز برشم وعبد الرحمن صامبا

Alarab

رئيس الوزراء يستقبل وزير الشؤون الداخلية والقانون السنغافوري

Alarab

نفتخر بما حققتموه.. وجهدكم «كلمة السر» في تحقيق النجاح

Alarab

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link
Sign-up for exclusive content. Be up to date with Gulflance
Subscribe
Subscribe
close-image

You're currently offline