22.4 C
Kuwait City
February 17, 2020
Gulflance
Home » إسرائيل: تقدم في الاتصالات بشأن صفقة تبادل أسرى مع “حماس” – السياسة جريدة كويتية يومية
AlSeyassah

إسرائيل: تقدم في الاتصالات بشأن صفقة تبادل أسرى مع “حماس” – السياسة جريدة كويتية يومية


رام الله، عواصم- وكالات: أعلنت إسرائيل، أمس، أن هناك تقدما في الاتصالات في ما يتعلق بإمكانية إجراء صفقة تبادل أسرى مع حركة حماس الفلسطينية.
جاء ذلك على لسان منسق الأسرى والمفقودين في مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو يرون بلوم.
وتصريحات بلوم جاءت ردا على والدة الجندي هدار جولدين، التي اتهمته بأنه يهمل قضية الإسرائيليين المحتجزين في قطاع غزة.
في سياق أخر، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، أن الدولة العبرية تعيش فترة أمنية بالغة الهشاشة، مؤكدا عزمها على الدفاع عن أمنها بكل الوسائل المتاحة، في البحر والجو والبر.
وأشار نتانياهو، لدى افتتاح اجتماع حكومته الأسبوعي، أمس، الى أنه عَقد مباشرة، بعد إطلاق القذائف الصاروخية الفلسطينية على غلاف غزة، «مداولات مع القيادة الأمنية، وأوعزت بشأن سلسلة أهداف هاجمها سلاح الجو».
وجدد نتانياهو تحميل «حماس» المسؤولية عن «أي هجوم يخرج من غزة، ولا أعتزم إعطاء تفاصيل هنا حول خططنا».
في سياق آخر، اتهم وزير الخارجية الإسرائيلي الأسبق أفيغدور ليبرمان أمس، رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتانياهو، بجر إسرائيل لانتخابات ثالثة.
ونقلت صحيفة «يديعوت أحرونوت» الإسرائيلية، عن ليبرمان قوله، إن «نتانياهو يجرنا لانتخابات للمرة الثالثة والشعب لن يسامحه على هذا».
وأضاف إن «محاولة الانفراد بالأمر، القدوم لمفاوضات تشكيل حكومة وحدة برفقة الأحزاب اليمينية والدينية المتشددة إلى جانب رغبته في أن يكون الأول في شغل الرئاسة الدورية للحكومة يظهر بشكل لا لبس فيه أن المسؤول عن تعطل مؤسسات الدولة والضغط للذهاب لانتخابات ثالثة، هو نتانياهو ونتانياهو فقط».
على صعيد آخر، أحيى الآلاف من الإسرائيليين ليل أول من أمس، في تجمع حاشد بتل أبيب، ذكرى مقتل رئيس الوزراء الأسبق إسحق رابين، رافعين شعار «نعم للسلام، لا للعنف».
من ناحية ثانية، اعتقلت إسرائيل أمس، وزير شؤون القدس بالسلطة الفلسطينية فادي الهدمي.
وذكرت أنباء صحافية، أن القوات الإسرائيلية دهمت منزل الهدمي في حي الصوانة بمدينة القدس فجراً، وفتشته، قبل أن تعتقله.
في غضون ذلك، فضح مقطع فيديو جريمة أرتكبها جنود إسرائيليون بحق طالب فلسطيني، بعد مرور عام ونصف العام على وقوعها.
وأظهر المقطع الجنود الإسرائيليين وهم يجادلون الطالب الفلسطيني قرب «حاجز الزعيم» في شمال شرق القدس، وهو يحاول المرور عبر الحاجز العسكري ويداه مرفوعتان للأعلى ومع ذلك تم إطلاق النار عليه من الخلف.
وادعى الجنود الإسرائيليون إنهم أطلقوا عليه رصاص إسفنجي يتسبب بوجع ولا يؤدي للقتل.
الى ذلك، قال رئيس المكتب السياسي لحركة «حماس»، إسماعيل هنية، أمس، إن الفصائل تلقت ردا بموافقة الرئيس، محمود عباس، على إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في فلسطين.



Source link

Related posts

منسق “المستقبل” في البقاع ينضم الى الثوار في مجدل عنجر

Hani

الجزائر تنعى قايد صالح وتعلن الحداد وتُعيّن رئيساً للأركان – السياسة جريدة كويتية يومية

suleiman

ماكرون يتعهد عدم السماح لإيران بامتلاك أسلحة نووية ويدعو للتهدئة – السياسة جريدة كويتية يومية

suleiman

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Please spend a minute

Gulflance Poll

Which is worst social media?
Vote Now
close-link
Sign-up for exclusive content. Be up to date with Gulflance
Subscribe
Subscribe
close-image